لغة القالب

اهم نصائح للتحضير لمقابلة بالفيديو ناجحة

1. تحتاج التطبيقات المناسبة :

اسأل عن التطبيق الذي يستخدمه صاحب العمل المحتمل لمقابلات الفيديو حتى تتمكن من تنزيله واستكشافه مسبقًا. لأنه سيكون من الضروري الحصول على البرامج المناسبة وتجربتها، التطبيقات مثل Skype وZoom هي الأكثر شيوعًا، نظرًا لأنها سهلة الاستخدام.
ويجب عليك أيضًا التأكد من أن جهاز الكمبيوتر الخاص بك سريع بما يكفي للتعامل مع مقابلة فيديو حتى لا يكون هناك تأخير. ويبقى أمر اختبار التطبيق ضروري و بالغ الأهمية بما في ذلك التأكد من الكاميرا و أنها تعمل بشكل سليم، و كذلك إمكانية الاتصال بالتطبيق…, لا تريد أن تواجه صعوبات في التطبيق أثناء المقابلة، لذا فإن إجراء الاختبار مقدمًا بوقت طويل سيجعل العملية سلسة.




2. قم بإجراء تجربة مع صديق:

تمامًا كما تفعل في التحضير لمقابلة وجهاً لوجه، يجب عليك إجراء مقابلة عبر الفيديو تجريبية. ربما تكون قد شاركت ملفك الشخصي التنفيذي مع أحد أفراد العائلة أو صديق لمراجعته، والآن يمكنك الاستعانة به مرة أخرى للتدرب على مقابلة بالفيديو. الأشياء التي يجب أن تبحث عنها هي زوايا الكاميرا، الإضاءة، وما إذا كان هناك وقت تأخير عند الاتصال أم لا. حتى التأخر لمدة ثانية واحدة يمكن أن يجعل الأمر يبدو وكأنك تقاطع المحاور، لذلك تأكد من عدم حصول ذلك.

3. الاهتمام بمظهرك أثناء المقابلة:

قد تعتقد أن مقابلة الفيديو ليست "احترافية" وأن مظهرك ليس بنفس الأهمية، وبذلك سوف تكون مخطئا. فقط لأنك تجري مقابلة من منزلك لا يعني أنه يجب عليك ارتداء ملابس عرضية. من الأفضل اختيار اللباس بشكل مناسب واختيار الألوان الصديقة للكاميرا. حاول ألا ترتدي أي شيء أبيض لأن ذلك قد يبدو شديد السطوع ويشتت الانتباه أمام الكاميرا، خاصةً إذا كان لديك إضاءة إضافية موجهة إليك، وأيضا لا ترتدي الأسود النقي حيث ستحاول كاميرا الويب التعويض عن ذلك الظلام، مما يجعلك تبدو باهتًا بسبب التعرض المفرط، وحاول الابتعاد عن ارتداء ألوان عالية التباين. ارتدي الألوان الناعمة، مثل الأزرق العميق أو المارون. أما الألوان الزاهية فهي تعتبر غير طبيعية على الكاميرا وتؤثر على لون بشرتك على الشاشة. أما فيما يخص الجزء السفلي من جسمك، فقد لا تهتم به لأنه لا يظهر على الكاميرا، ولكنك لا تعرف أبدًا ما إذا كان هناك موقف قد يتطلب منك الوقوف. ماذا لو انخفض اتصالك بالإنترنت؟ ماذا لو توقف الميكروفون عن العمل وتحتاج إلى جهاز آخر؟ أنت لا تريد خطر الاضطرار إلى تغطية نفسك بشكل محرج أثناء الوقوف.

4. تخلص من عوامل التشتيت المحتملة:

أخيرًا، انظر حول المكان الذي ستتم فيه المقابلة. ما هي العناصر التي يمكن أن تشتت الانتباه؟ هل هناك ساعة تصدر صوتًا في عند كل ساعة؟ ماذا عن أي فوضى في الخلفية؟ قد تبدو كل هذه الأشياء طبيعية بالنسبة لك لأنك تعيش معهم، ولكن يمكن أن تثير تشتيتا كبيرا أثناء مقابلة بالفيديو. اجعل الغرفة التي تجري فيها المقابلة تبدو وكأنها بيئة مهنية قدر الإمكان.

مواضيع مقترحة

0Comments