لغة القالب

جائزة نوبل للاداب على الابواب

لم يبقى الكثير على اعلان جائزة نوبل للاداب , حيث قد اعلن اعضاء الاكاديمية السويدية وهي الجهة المانحة لهذه الجائزة عن قرب تنظيم فعاليات الحفل لهذه السنة , ويرشح العديد من الناس الكثير من المشاهير والكتاب والمسرحيين لهذه الجائزة حيث كل دولة على انتظار احر من الجمر ان يتوج احد فنانيها , وقد افادت مصادر رسمية على ان الاعلان عن الفائزين وكذا حفل التتويج سيكون في شهر اكتوبر  .



وتجدر الاشارة الى ان اعضاء اللجنة المانحة لجائزة نوبل للاداب مكونة من ثمانية عشرة شخص كلهم من كبار الادباء والمسرحيين ومن مجالات ادبية متنوعة يعملون على التنقية والاقصاء للاسماء تدريجيا الى حين الوصول الى خمسة اسماء فقط وكل ذلك بالاستناد الى الانجازات التي قدمها الفنان او الكاتب طيلة السنة وكذا بالاستناد الى التتويجات والجوائز المحصل عليها بالاضافة الى الانتاجات ,  هذا الشيء الذي يفتح التكهنات لدى العامة حول هذه الاسماء لان الامر يكون سريا الى حين اعلان الاسم المتوج بالجائزة .

وتجدر الاشارة الى ان حفل هذه السنة سيكون خاصا وذلك للظروف التي يعيشها العالم مما جعل العديد يظن بالغاء حفل التتويج الا ان الامر يبدو غير ذلك حيث اعلنت مصادر موثقة ان الحفل سيكون في الشهر المقبل كما هو العادة كل سنة ,.

وقد اشارة العديد من المصادر الاخبارية حول العالم الى عدة اسماء مرشحة ومن بين هذه الاسماء نجد هنالك الكاتب الروماني الشهير والغني عن التعريف ميرسيا كارتاريسكو وكذلك الكاتب لاسلو المجري الاصل , اما بخصوص دولة فنلندا فنجد اسمين مرشحين للفوز بجائزة نوبل وذلك بالاستناد الى اعمالهما الادبية هذه السنة وهما  ميلان كونديرا والكاتبة نينا لوراوي , اما بخصوص دولة فنلندا فنجد اسم الكاتبة الشهيرة صوفي حاضرا كالعادة اما النرويج فنجد هنالك جون فوسي , وقد

رجحت العديد من الصحف العالمية العديد من الاسماء خاصة الصحف الاسبانية التي رشحت ميرسيا  وكذا لاسلو , لكن اضاف السويدي باكو اوريز الى ان كل الاسماء مرشحة كما ان نسبة حصول مفاجئة هو كبير جدا , لكن والى حد الساعة لازال العالم يتطلع الى حفل التتويج لمعرفة النتائج .

مواضيع مقترحة

0Comments