لغة القالب

باحترام الاخرين نبني مشاعر الثقة والأمان

إن تلقي الاحترام من الآخرين أمر مهم لأنه يساعدنا على الشعور بالأمان والتعبير عن أنفسنا. عندما نذهب إلى الفصل، هناك احترام. عندما نذهب إلى المطعم، هناك احترام.



عندما نذهب إلى زيارة عائلتك، هناك احترام. قد لا ترى ذلك، ولكن هذا ببساطة لأنهم يحترمونك. إن احترامنا من قبل الأشخاص المهمين في حياتنا أثناء نشأتنا يعلمنا كيف نكون محترمين تجاه الآخرين. الاحترام يعني أنك تقبل شخصًا ما حتى عندما يكون مختلفًا عنك أو أنك لا تتفق معه. كما أن الاحترام في علاقاتك يبني مشاعر الثقة والأمان والرفاهية.


لا يجب أن يأتي الاحترام بشكل طبيعي، إنه شيء مكتسب تتعلمه، وبدونه، ستملأ العلاقات الشخصية بالصراع وعدم الرضا. إذا لم نحترم الآخرين، فلن يحترمونا، وإذا لم نحترم أنفسنا فلن يحترمنا الآخرون أيضًا. من الضروري أن نشعر بالأمان وأن نكون قادرين على التعبير عن أنفسنا دون خوف من الحكم علينا أو إذلالنا أو التمييز ضدنا. كونك محترمًا للآخرين، فإن هذا الاحترام يزيد من تقديرنا لذاتنا، وفاعليتنا الذاتية، وصحتنا العقلية، ورفاهيتنا.

في حال لم تكن محترمًا، في هذه الحالة لن يتم احترامك في ضوء حقيقة كونك لئيمًا. ففي بعض الأحيان يكون من الصعب جعل الآخرين يحترموننا إذا لم نفعل ذلك بأنفسنا. فكر في جميع المواقف المختلفة في الحياة حيث يجب عليك التعايش مع الآخرين، كيف تعرف ما إذا كان هناك احترام في علاقتك؟
تمامًا مثل نفسك، عندما تُظهر الاحترام للآخرين، فإنك تعطي قيمة لوجودهم ومثلهم العليا. بالإضافة إلى ذلك، ستجعل شخصًا يشعر بالارتياح من خلال منحه الاحترام، بالطبع شريطة، أن يستحقه. لكن ضع في اعتبارك، أنك مدين للجميع بمستوى أساسي من الاحترام لكونك إنسانًا، ولكن مستوى احترامك للآخرين يختلف من شخص لآخر. تمامًا مثلما ينمو احترامك لذاتك أثناء إتقانك للمثل التي نوقشت أعلاه، فإن مستوى احترامك للآخرين سيختلف وفقًا لنظرتك لهم واحترامهم لذاتهم.

الاحترام هو واحد من أنبل المشاعر البشرية. دائمًا ما يتم اكتساب أعلى مستويات الاحترام ولا تُمنح أبدًا. هذا صحيح بالنسبة لاحترام الذات وكذلك احترام الآخرين. قبل منح أعلى مستوى من احترام الذات أو احترام الآخرين، تأكد من أن الشخص يستحق هذا الشرف. وتذكر دائما أن الاحترام هو الصمغ الذي يربط علاقاتك ببعضها. تعلم طرقًا لتكون محترمًا واعرف ما يجب عليك فعله عندما لا يكون شخص ما محترمًا لك. ولا تنس أن تحترم نفسك أيضًا.

مواضيع مقترحة

0Comments