لغة القالب

ايران تقصف احد سفنها الحربية بالخطأ

بعدما لم تتوقف الدولة الايرانية لشهور عن تهديد العالم واعلان نفسها قوة مدمرة تستطيع التغلب على كل من يهدد امنها , استفاق العالم اليوم الاحد على خبر غريب نوعا ما وهو قصف ايران لاحدى سفنها الحربية بالخطأ اتناء احد التدريبات العسكرية التي كانت تقوم بها في احد السواحل



وادت هذه الحادثة الى مقتل العديد من الجنود الذين كانو على ظهر المركبة وايضا قائد السفينة وقد قدرت الاضرار بانها بالغة كما نتج عن الحادث اضرار وخسائر بشرية تعدت الاربعين قتيل من الجنود الا ان ايران وكالعادة قررت اخفاء الاخبار عن العالم واعلنت عن وفاة تسعة عشر شخص فقط , وقد نشرت العديد من المواقع سواء تلك الايرانية او الاجنبية ايضا صورا متعددة لسفينة حربية و التي تعرضت للقصف حيث اشار موقع يدعى درايف الى صور اظهرت الجزء العلوي للسفينة المقصوفة وبدا الجزء محطما بالكامل كما اظهرت البعض من المواقع اخرى خاصة العربية اجزاء متعددة من السفينة والتي بدت هي الاخرى مدمرة كليا ولازالت النيران والدخان تنبعث منها بكثافة بالرغم من مرور ساعات طويلة عن حادثة القصف مما يبين مدى سوء الضربة وايضا سوء الاضرار الناجمة عنها
وقد افادت مصادر ايرانية ايضا فيما يخص الحادث ان الفرقاطة او السفينة الحربية المدعوة جمران قد كانت اطلقت النار خلال حصة تدريبات عسكرية وذلك باتجاه هدف اطلقته سفينة اخرى تدعى كنارك وهي سفينة اسناد مما ادى الى رد فعل اوتوماتيكي وادى الى قصفها بالخطا وبالتالي تدميرها وقد اضاف التلفزيون الايراني على ان الحادث وقع بالضبط في محيط ميناء يدعى بندر جاسك وهو الميناء المطل على بحر عمان , وقد اشارت المصادر انه وبالاضافة الى الخسائر البشرية والمادية التي لحقت بالسفينة فقد سجلت الحادثة ايضا اصابات وصلت الى حد الخمسة عشرة اصابة لحد الساعة
وبالرغم من اعلان العديد من الجهات عن سبب الخطا ونتائجه الا ان البحوث لازالت جارية الى حد الان لمعرفة الاسباب الرئيسية وكذا المسؤول الرئيسي عن الخطا .

مواضيع مقترحة

0Comments