إعلان علوي

هل تكنولوجيا الجيل الخامس خطيرة بالفعل على الانسان ؟

بعد العديد من الاصدارات والتي تتلخص في تقنية الجيل التاني والتالث وكذا الرابع الذي يعمل بها عاملنا في الوقت الحالي ظهرت فرضيات اطلاق الجيل الخامس في القريب , هذا الشيء اثار استياء العديد من الناس ومن رواد التكنولوجيا خاصة بدعوى ان هذه التقنية غير سليمة بل مضرة جدا بصحة الانسان وقد تؤدي لعواقب جد وخيمة .



حيث ان شبكات الجيل الخامس تحتاج لعملها الى ترددات جد عالية ونطاق واسع وذلك في سبيل تمكين المستخدمين من نقل بيانات كبيرة وفي وقت وجيز واسرع من السابق حيث تصل معدلات النقل الى عشرة جيجابايت في التانية فقط , وقد اشارت العديد من الشركات الى ان التقنية سيتم اطلاقها في السنوات القادمة مما زاد من استياء العديد من الناس ويرجع مصدر القلق الرئيسي في هذه التقنية الى مسالة الاشعاع الصادر من هذه التقنية وانه سيؤثر بشكل كبير ويضر بصحة الانسان وبالفعل قد تم اجراء هذه التجربة في السابق على هواتف واجهزة الجيل التاني والتالث وابانت التجارب على تاتير نسبة الاشعاع على صحة الانسان, وبما ان تقنية الجيل الخامس هي جد متطورة عن سابقتها فهذا يعني شيء واحد وهو اشعاع ومخاطر اكبر وقد عارضت منظمة الصحة العالمية هذا المشروع التكنولوجي الضخم الذي بمقدوره تغيير العالم كليا بدعوى ان المسالة من شئنها ان تؤدي لاصابة اعداد هائلة من الناس بمرض السرطان نتيجة الاشعاع الصادر كما ان للامر تاثيرا ايضا على الصحة العقلية والنفسية للفرد وتؤدي الى اعراض كالاجهاد والقلق وايضا الاكتئاب بفعل الموجات التي سوف تنتشر في الجو من هذه التقنية وتجدر الاشارة ان الضرر سوف يكون عاما اي لا يقتصر على العنصر البشري فقط بل يمتد الى النباتات والحيوانات ايضا مما يزيد الوضع سوءا , لكن والى حد يومنا هذا لم يقرر اي شيء في هذا الخصوص وكذا لم تمنح اية تراخيص لبداية اطلاق تقنية الجيل الخامس وتجدر الاشارة الى ان التقنية بالرغم من مساوئها الى ان لها نواحي جد ايجابية ايضا كتسريع وثيرة الحياة وكذا الزيادة في سرعة التحميل حيث اشارت الدراسات انه سيكون بالامكان تحميل فيلم من ساعتين في عشرين تانية فقط .

ليست هناك تعليقات